المجموعاتقائمة الاعضاءالرئيسيةبحـثدخولس .و .جالتسجيل

شاطر | 
 

 حوار بين شاب وفتاه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ɖɚɐɖ ɚɳɖ
☜☺☞
☜☺☞


ذكر

عدد المساهمات 595

نـــقاط 845

العمر 23

العمل عاشق افريل لافجين

مزاجك إيه كـــن فــى الحيــاة عابــر سبيــل واتــرك ورائــك كــل اثــر جميــل فمــا نحــن فــى الدنيــا الا ضيــوف ومــا علـــى الضيــف الا الرحيــل



مُساهمةموضوع: حوار بين شاب وفتاه   الإثنين مايو 03, 2010 10:14 am

نها حروف عذبة اجتمعت معاً لتصوغ لنا حكاية على شكل حوار عذب ورقيق بين شاب وفتاة

وما اكتر الحكايات...

فمنها

حكاية تنتهي بموقف
وحكاية تنتهي بقرار
وحكاية تنتهي بلعبة
وحكاية تنتهي بحوار

واليكم هذا الحوار الرائع ...........


هو : غداً يوم زفافك إلى أخرى .. فلماذا أصريتي على رؤيتي اليوم ؟

هي : كي اودعك قبل الرحيل

هو : ما أرحم الرحيل بلا وداع

هي: أردت ان أراك للمرة الأخيرة قبل أن .. آه

هو : قبل ان تعقد قرانك على رجل ا اخترتيه بعقلك

هي : أنت تعلم أني لم اختاره بإرادتي

هو : هذا حديث عقيم اعتاد العشاق على ترديده عند المحطة الأخيرة من الحكاية
فأترفع عنه حفاظاً على صورة جميلة لك في قلبي

هي : أنت تصر على ذبحي بسخريتك

هو : ذبحك ؟ هاه ! ومن انا كي أذبحك يا سيدتي
انا مجرد بطل .. أديت دورهي في حكايتك بكل صدق وغباء

هي : أنت كل شيء

هو : انا بقايا فاشل .. ختمتها بقانون العقل
ثم جئت الآن كي تتلاعب بالبقايا

هي: أتلاعب ؟ تدرك جيداً ان إحساسي نحوك كان صادقاً

هو : كان صادقاً !! .. والكذب ؟

هي : افهمني ارجوك .. يمر الإنسان بظروف تجبره على التخلي عن أشياء يؤلمه التنازل عنها

هو : لم يبقى لي للحزن مساحة لفهم أشياء لم تعد تجدي نفعاً

هي : انا أحببتك جداً .. كنت عمري كله

هو : لم أكن عمرك كله .. كنت مرحلة من عمرك وانتهت

هي : كنت أجمل مراحل عمري
انكِ تلك المرحلة من العمر التي لا تطفئ السنوات أنوارها أبداً
ولا تغلق الأيام أبوابها

هو : .. .. ..

هي : لما أنت صامت ؟
نظراتك الدامعة تكاد تقضي على أخر خيوط المقاومة في داخلي

هو : غداً زفافك .. فماذا يجب ان أقول ؟ .. هل أتظاهر بالفرح ؟
هل اغني لكي أغنية الزفاف التي يصرخ بها قلبي الآن ؟

هي : اعلم ان لحظات الفراق مؤلمة

هو : ليس دائماً يا سيدتي .. فأحياناً لا تكون مؤلمة
أحياناً تكون قاتلة كالجلطة الدماغيه تدمر كل خلايانا ولا يتبقي إلا الصمت

هي : ماذا تتمنا الآن ؟

هو : أتمنا ان افقد ذاكرتي

هي : لكي تمسحي تفاصيلي معكي ومنكي ؟

هو : كي أنسا موعد إعدامي غداً .. كي لا تلمحك عيناي وأنتي تتقدمي بأتجاه أخرى
حاملاً بيدك عمري كله لكي تنثره تحت قدميها

هي : لا تحملي قلبي فوق طاقته .. فبي من الحزن الكثير

هو : بل انا يا سيدتي من يتحمل الآن فوق طاقته
فلا احد يعلم مرارة أحساسرجل عاشق ليلة زفاف فارسة أحلامه من أخرى

هي: لكن قلبي سيبقى معك

هو : وما ينفعني قلب امراه مضى كي يمنح جسده وحياته وعمره لأخر
تاركاً خلفه هذا الكم المخيف من الحزن والذكرى والعذاب والحنين وبقايا رجل؟
ترى .. هل ستمنحينيا أطفالك ؟ هل تذكري أطفال أحلامنا ؟
أطلقنا عليهم أسماء ذات مساء دافئ بالحب

هي : بكاؤك يمزقني

هو : لا يجب ان تتمزق او تحزن
يجب ان تكوني في قمة فرحك
وقمة أناقتك وقمة قسوتك .. فغداً ليلة عمرك

هي : ليالي عمري أنت .. واعلم أني ضيعتها

هو : وليالي عذابي انتَي .. واعلم أنها ستضيعني

هي: لا استحق منك كل هذا الحزن

هو : وانا لا استحق منك كل هذا الخذلان

هي : خذلتني ظروفي فخذلتكي .. سامحني
اغفري لقلبي الذي احبكِ .. اغفري لظروفي التي خذلتكي

هو : قد اغفر يوماً .. ولكن هل سأنساك ؟

هي : قد يأتي النسيان يوماً .. فيسقطني من أجندة ذاكرتك

هو : اخشي ان يأتي بعد ان افقد القدرة على البدء من جديد

هي : آآآآآه , سأرحل الآن .. وشكراً على أجمل عمر واغلي حساس




يرحل

تاركة خلفها عاشق في حالة بكاء هستيري

عاشق كان يحلم بأن تكون نصفه الأخر


سبـכـآטּ اللـﮧ وبـכـمده .. سبـכـآטּ اللـﮧ العظيمـﮯ

\"\"

\"\"



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
برنسس المنصوره
☜☺☞
☜☺☞


انثى

عدد المساهمات 649

نـــقاط 880

العمر 31

العمل القراءه والنت

مزاجك إيه فل الفل


مُساهمةموضوع: رد: حوار بين شاب وفتاه   الإثنين مايو 03, 2010 8:27 pm

ميرسى على التوبيك الجميل ياقمر

اكيد اصعب حاجه الفراق بين الحبايب بس كل واحد بياخد نصيبه



 


 


 


 

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حوار بين شاب وفتاه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
(( افلام , اغاني , برامج , العاب ) Friends4ever)) :: 
.
 :: رومانسية العشاق
-
انتقل الى: